هيئة تنظيم الاتصالات تشارك في الاجتماع السنوي السابع عشر للشبكة العربية لهيئات تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات وتنقل مهام الرئاسة إلى تونس

News Image
2019 أكتوبر 08

شاركت هيئة تنظيم الاتصالات بمملكة البحرين في الاجتماع السنوي السابع عشر للشبكة العربية لهيئات تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات الذي عقد في جمهورية تونس الشقيقة خلال الفترة من 24 – 26 سبتمبر 2019.

وقد ترأس وفد مملكة البحرين الشيخ ناصر بن محمد آل خليفة القائم بأعمال مدير عام الهيئة، حيث ألقى كلمته الترحيبية والتي تضمنت أبرز إنجازات الشبكة خلال رئاسة الهيئة للدورة الحالية للشبكة، وأكد الشيخ ناصر في كلمته على "أننا نعيش في عالم التكنولوجيا المتغيرة بشكل متسارع، وعلى الأخص قطاع الاتصالات الذي واجه أبرز التحديات على قدم وساق لمواكبة أحدث التكنولوجيا والمستجدات واستغلال الفرص الرائدة التي تحقق من تطلعات واحتياجات المستهلكين في القطاع. وقد أصبحت المواضيع المتعلقة بالذكاء الاصطناعي، إنترنت الأشياء، العملات الرقمية، والجيل الخامس لشبكات الهاتف النقال من المواضيع الهامة جدًا التي نلقي الضوء عليها وخصوصًا في ظل التطورات التكنولوجية في هذه المجالات."

وعقد في اليوم الأخير الاجتماع العام للشبكة والذي قامت خلاله الهيئة بصفتها رئيس الدورة الحالية للشبكة بتسليم رئاسة الشبكة للدورة القادمة إلى الهيئة الوطنية للاتصالات وتقنية والمعلومات بجمهورية تونس الشقيقة. وحضر الاجتماع ممثلين عن هيئات تنظيم الاتصالات في الدول العربية والتي بدورها قامت بعرض المشاريع ذات الصلة بالقطاع. كما ترأست الهيئة اجتماع لجنة الخبراء والذي تم فيه مناقشة أحدث مستجدات المشاريع المشتركة بين أعضاء الشبكة ومخرجاتها.

الجدير بالذكر أن مملكة البحرين قد استضافت ورش عمل واجتماعات فرق العمل خلال شهر أبريل من العام الحالي والتي تم خلالها مناقشة المشاريع بالتفصيل ووضع التوصيات المناسبة لعرضها في الاجتماع العام للشبكة. وخلال الاجتماع تم التطرق للمشاريع المزمعة للدورة المقبلة ومنها مشروع دراسة التأثير الاقتصادي لتطبيقات الإنترنت ومشروع اتصالات الطوارئ للمنطقة العربية ومشروع توظيف الذكاء الصناعي (AI) في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات والجيل الخامس للاتصالات المتنقلة (5G).