هيئة تنظيم الاتصالات تشارك في مؤتمر الإمارات للجيل الخامس

News Image
14 ديسمبر 2019

شاركت هيئة تنظيم الاتصالات بمملكة البحرين في واحد من أهم المؤتمرات العالمية حول موضوع الجيل الخامس، وذلك بتنظيم من الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات بدولة الإمارات العربية المتحدة، وبحضور أبرز المسؤولين والخبراء في هذا المجال لمناقشة الواقع والآفاق والتحديات والفرص المتعلقة بالجيل الخامس.

وخلال افتتاح المؤتمر ألقى القائم بأعمال المدير العام للهيئة الشيخ ناصر بن محمد آل خليفة كلمته التي تضمنت أهمية التعاون من أجل تحقيق الإمكانيات غير المسبوقة لخدمات الجيل الخامس بصورة كاملة وتطبيق التقنية في العديد من الأمور الحياتية في المنطقة.  

وبين الشيخ  ناصر في كلمته "أن هناك العديد من النماذج من الجيل الخامس التي أصبحت تبرر الحاجة لوجود مثل هذه التقنية على جميع مستويات الشبكة والخدمات، فالمركبات ذاتية التحكم والشبكات الذكية والزراعة المستقلة أصبحت ضمن عالم الإنترنت، هذا العالم السريع الذي يواصل استكشافاته ونحن نتكلم الآن وبسرعة فائقة،  والذي يتطلب منا إنترنت بمثل هذه السرعة، كما أصبح واجبًا علينا تطبيق التقنية في العديد من الأمور الحياتية في المنطقة."
وتعليقًا على مشاركة هيئة تنظيم الاتصلات في هذا المؤتمر، قال الشيخ ناصر "إن مثل هذه المؤتمرات تعد فرصة كبيرة لتبادل المعرفة والخبرات في مجال الجيل الخامس مع  أشقائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي وكذلك الخبراء من جميع أنحاء العالم. ومن المهم الإشارة إلى أن تقنية الجيل الخامس لا تتعلق بالهواتف الذكية بقدر ما تتعلق بالأجهزة والتطبيقات العديدة التي يتم توصيلها بالهواتف الذكية. إن عالم الإنترنت أصبح في عصر سوف نراه يطابق الحقيقة في العالم الواقعي ولذلك يتعين علينا جميعًا وجميع الأطراف والقطاعات ذات الصلة استغلال هذه الفرصة لتحقيق هذا الهدف المنشود، فالعالم الذي نعرفه سيتغير في غضون بضع سنوات قصيرة وذلك بتكاتف الجهود الدؤوبة والتي سنجني ثمارها في المستقبل."

الجدير بالذكر أن مملكة البحرين بدأت تجربتها مع تقنية الجيل الخامس بتخصيص 300 ميجاهرتز من الطيف في نطاق الـ C-Band))، وتقسيمها بالتساوي بين مشغلي شبكات الهاتف المحمول وخدمات الجيل الخامس التجارية، وتم إطلاق هذه الخدمة في شهر يوليو من هذا العام، مما نتج عنها ارتفاع في سرعات تنزيل البيانات تزيد بمقدار 15 مرة عن الجيل السابق.