مجلس إدارة الهيئة يشيد بإنجازات قطاع الاتصالات

News Image
01 أكتوبر 2019

عقد مجلس إدارة هيئة تنظيم الاتصالات بمملكة البحرين اجتماعه الثالث لعام 2019 في مقر الهيئة في ضاحية السيف.

وفي بداية الاجتماع، أعرب مجلس الإدارة عن خالص تعازيه وصادق مواساته في وفاة رئيس مجلس الإدارة الدكتور محمد العامر، مشيدًا بفترة عمله الطويلة التي قضاها في خدمة قطاع الاتصالات وجهوده الدؤوبة التي أسهمت في تحسين مهام وأنشطة الهيئة لتطوير قطاع الاتصالات في مملكة البحرين. حيث أنه في ظل توجيهاته وقيادته على مدى العشر سنوات من توليه رئاسة الهيئة في العام 2008، بذلت الهيئة جهودًا كبيرة من أجل تنفيذ سياسة الحكومة للحفاظ على مكانة المملكة بين الدول المتقدمة كنموذج يحتذى به في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على الصعيدين الإقليمي والدولي، مما يؤكد على أن اقتصاد المملكة يتمتع باستمرار بقدرة عالية على التكيف مع المتغيرات المستقبلية ومواجهة التحديات في المستقبل. كما أشاد المجلس بالعديد من إنجازاته وإسهاماته وتفانيه في خدمة القطاعات الأخرى في البحرين التي عمل فيها وأشرف على إدارتها على مدى سنوات طويلة لمصلحة العموم.

وقد ناقش المجلس خلال اجتماعه المذكور أهم المواضيع المتعلقة بقطاع الاتصالات في مملكة البحرين، حيث أعرب مجلس الإدارة عن تقديرهم البالغ لجهود الإدارة التنفيذية البنَاءة في تطوير ونمو قطاع الاتصالات في البحرين، التي أسهمت في تحقيق المزيد من الإنجازات الرفيعة المستوى من ضمنها مشروع فصل شركة بتلكو الذي قامت الهيئة بإنجازه بكفاءة وخلال المدة المحددة من قبل حكومة المملكة البالغة ثلاث سنوات.

كما أثنى المجلس على جهود الإدارة التنفيذية الكبيرة في العمل نحو إنشاء شبكات الجيل الخامس من خلال توفير الطيف الترددي اللازم ومنح تراخيص الترددات الكافية حرصًا منها على مواكبة أحدث المستجدات والتطورات في تكنولوجيا وخدمات الاتصالات لصالح المستهلك في البحرين، مما يجعل البحرين من أوائل الدول في المنطقة التي تنشئ شبكات الجيل الخامس مما يبرز مكانتها الرائدة كنموذج يحتذى به في توفير هذه الشبكات.

وأشاد المجلس كذلك بمساعي الإدارة التنفيذية الحثيثة نحو حماية المستهلكين في قطاع الاتصالات من خلال وضع وتحسين لوائحها التنظيمية وتبني الأنظمة الحديثة سعيًا منها لاستمرارية التواصل الفعال بين الهيئة والمستهلكين ومزودي خدمات الاتصالات.


وأثنى مجلس الإدارة على أداء الإدارة التنفيذية الرفيع المستوى نحو تبني ثقافة التميز والإبداع في بيئة العمل وأكد على الاستمرار في العمل بمنهجية وشفافية تامة في التعامل مع كافة المسائل التي تهم القطاع، وكذلك دورها كنموذج يٌحتذى به على الصعيدين الإقليمي والدولي من خلال مبادراتها واستراتيجياتها الرامية نحو الارتقاء بقطاع الاتصالات والتعاون البنّاء مع الجهات الدولية ذات العلاقة.

وفي الختام، أعرب مجلس الإدارة عن جزيل شكره وتقديره لفريق عمل الھیئة علی دعمه ودوره البارز في تطوير القطاع، حيث تعكس هذه المؤشرات ثمرة جهود ومثابرة كافة الموظفين في الهيئة من الكوادر البحرينية المتميزة الذين هم على درجة عالية من الكفاءة والاحترافية.